تدريب علي أليات المراقبة الميدانية للانتخابات البرلمانية بمركز أندلس لمناهضة العنف

تحمل  الانتخابات البرلمانية  قدر من الأهمية كبير إذ أنها اول انتخابات برلمانية بعد ثورة 25 يناير المجيدة والتي كان أحد الأسباب الرئيسية لتفجيرها الفساد والتزوير واسع النطاق الذي تم في الانتخابات البرلمانية نوفمبر 2010 ، كما أنها الانتخابات التي
ستفرز البرلمان الذي يقع علي عاتقه اختيار الجميعية التي تقوم بوضع الدستور الجديد للبلاد ومن ثم فأن الحاجة لمراقبة الانتخابات البرلمانية المقبلة لضمان أكبر قدر ممكن من النزاهة والحرية في الانتخابات المقبلة هو الشغل الشاغل للمجتمع المدني في هذه الأونة ..

 وفي هذا الأطار يعلن مركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف عن فتح باب التقديم للتدريب علي أليات المراقبة الميدانية للانتخابات البرلمانية المقبلة المزمع عقدها في نوفمبر المقبل حسب التصريحات الرسمية بذلك وتستمر علي ثلاث مراحل في الفترة بين شهري نوفمبر وديسمبر وسيتم فتح باب الترشيح بهذه الانتخابات خلال شهر سبتمبر المقبل حسب تصريحات ممثلين من المجلس العسكري بذلك وستيم تدريب المتدربين علي القواعد القانونينة والمعايير الدولية لنزاهة الانتخابات وكيفية استخدام وسائل التكنولوجيا والاعلام الجديد لتوثيق ورصد أي تجاوزات او انتهاكات قد تشوب العملية الانتخابية.

علي الراغبين في الالتحاق بالتدريب أرسال السيرو الذاتية الخاصة بهم علي البريد الإلكتروني التالي :

ELECTION_TRAINING@ANDALUSITAS.NET

ولمزيد من الأستفسارات يمكنكم الأتصال بمقر المركز علثي الأرقام التالية :-

 22743897 أو على رقم 227943298 .

لتحميل الاستمارة :
http://bit.ly/oyirwV

صالون ابن رشد: مدى دستورية حالة الطوارئ في ضوء الإعلان الدستوري

يتشرف مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان بدعوتكم للمشاركة في اللقاء القانوني الأحد 2 أكتوبر 2011 في تمام الساعة السادسة مساء والذي يُعقد في إطار صالون ابن رشد حول:




مدى دستورية حالة الطوارئ في ضوء الإعلان الدستوري



المتحدثــون
   الأستاذ/ خالد علي                           المحامي و مدير المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية.
   الدكتور رأفت فوده                           أستاذ ورئيس قسم القانون العام بكلية الحقوق- جامعة القاهرة.
   المستشار/ محمد فؤاد جاد الله          نائب رئيس مجلس الدولة.
   الدكتور/ محمد نور فرحات                أستاذ القانون – كلية الحقوق – جامعة الزقازيق.



يدير اللقاء
د. جابر جاد نصار
أستاذ القانون العام بكلية الحقوق- جامعة القاهرة



تأتي هذه الندوة على خلفية الجدل المتصاعد حول مدى مشروعية ودستورية قرار رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بمد نطاق تطبيق قانون الطوارئ، والذي اعتبره البعض لم يأت بجديد، نظرا لأن الطوارئ لم يتم تعطيلها من الأساس فهي مستمرة وفقًا لقرار رئيس الجمهورية رقم 126 لسنة 2010، والإعلان الدستوري لم يلغ القوانين والقرارات السابقة عليه. وعلى الجانب الأخر اعتبر البعض أن قرار مد حالة الطوارىء يفتقد إلى المشروعية لافتقاره للأساس الدستوري، حيث أن الإعلان الدستوري أدخل شروط وضوابط جديدة لإعلان حالة الطوارئ وسريانها فيعتبر ذلك نسخًا لقرار رئيس الجمهورية بمد حالة الطوارئ المشار إليه. سيحاول اللقاء بحث وجهتي النظر وشرحهما، كما سيلقى الضوء على بعض الاسئلة الهامة حول ما إذا كان تعديل أحكام قرار رئيس الجمهورية بمد نطاق حالة الطوارئ بمثابة إعلانًا جديدًا؟ وهل يعتبر هذا أمر جائز قانونًا أم لا؟



خريطة توضيحية لمقر المركز
ينعقد الصالون بقاعة د. محمد السيد سعيد بمقر المركز: 21 ش عبد المجيد الرمالي (فهمي) – باب اللوق – بجوار الغرفة التجارية المصرية - القاهرة – الدور السابع.

دعوة لتقديم أبحاث في مؤتمر حالة حقوق الانسان في ظل الربيع العربي

 يدعو مركز عمان لدراسات حقوق الانسان الباحثين والمهتمين في المنظمات الحقوقية والنسائية العربية ومراكز الدراسات في الجامعات لتقديم اوراق عمل في  مؤتمر حول "حالة حقوق الإنسان وآفاقها في العالم العربي" الذي ينظمه المركز بالتعاون مع  لمنتدى الخليجي لمؤسسات المجتمع المدني مع المركز المصري لحقوق المراة و اللجنة العرببة لحقوق الإنسان ومجلس منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية.


وسيعقد المؤتمر بمناسبة مرور العام الأول على انطلاق الربيع العربي، والذكرى الثالثة والستين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان  في القاهرة خلال الفترة بين 11-14 ديسمبر 2011.


أهداف المؤتمر
محاور المؤتمر
استمارة مشاركة المنظمات والمؤسسات


لمزيد من المعلومات حول المؤتمر يمكن التواصل مع مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان
تليفون:  00962795151590
بريد إلكتروني: achrs@achrs.org 


المصدر: مدونة الصديقة سعاد ابوغازي