حقوق الانسان تحت الحصار : تقرير لمركز القاهرة عن حالة حقوق الانسان عربيا في 2016

“إن تدهور اﻷوضاع السياسية واﻻجتماعية واﻻقتصادية التي تعيشها قطاعات واسعة من الشعوب العربية، واستمرار التهميش السياسي والنزاعات المسلحة عظم من قدرة التنظيمات العنيفة والمتطرفة على تجنيد أعضاء جدد في صفوفها، خاصة من فئة الشباب، وأدي لخلق وضع كارثي غير مسبوق في المنطقة علي صعيد المعاناة الإنسانية وحقوق الإنسان.”

على هذا النحو حذر التقرير السنوي السابع لمركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، والصادر مؤخرا، حول حالة حقوق الإنسان في 11 دولة عربية، من تصاعد العنف في المنطقة وانتشار الأيديولوجيات المتطرفة، في ظل استمرار الفشل في مواجهة الخطاب الديني العنيف واﻹقصائي الذي تتبناه العديد من حكومات، والمتغلغل في المؤسسات الدينية والتعليمية الرسمية، فضلا عن التأثير النوعى للتوتر السنى/الشيعى وللصراع السعودي الإيراني وانهيار النظم القضائية الوطنية وتزايد عجز النظام الدولي لحقوق الإنسان عن مواجهة تدهور وضعية حقوق الإنسان في المنطقة .
المصدر: بيان صحفي اصدره المركز بمناسبة صدور التقرير
تحميل نسخة كاملة من التقرير من هنا